جريدة الشاهد

جريدة الشاهد الاسبوعية

Switch to desktop

جريدة الشاهد

جريدة الشاهد

Donec sed odio dui. Maecenas faucibus mollis interdum. Aenean eu leo quam. Pellentesque ornare sem lacinia quam venenatis vestibulum. Maecenas faucibus mollis interdum. Donec id elit non mi porta gravida at eget metus. Donec sed odio dui. Lorem ipsum dolor sit amet, consectetur adipiscing elit.

رابط الموقع:

استقلالنا مفخرة وعزة

الخميس, 26 أيار 2016 09:39 نشرت في كلمة رئيس التحرير

 

efeqgf

نظيرة السيد 

يحتفل الاردنيون في هذه الايام بمرور70 عاما على تاريخ استقلالهم وهذه الذكرى العطرة تشكل لهم مفخرة وعزة وشموخا لانها تحمل بين طياتها مسيرة عمل وعطاء وبناء دولة الدستور والقانون التي سطر اولى كلماتها الشريف الهاشمي المغفور له الملك عبدالله الاول طيب الله ثراه وتابعها من بعده رجال هاشميون اشداء ساهموا في بناء هذا الوطن وسار على دربهم قائدنا المفدى جلالة الملك عبدالله الثاني اطال الله في عمره وجعله ذخرا لهذا البلد فهو لم ينأ بنفسه عن تحمل المسؤولية وواصل العمل لتحقيق الامن والاستقرار ساعده رجال اشداء مخلصون لمليكهم ووطنهم، خدموه بكل ما أوتوا من قوة حتى وصلوا به الى مرتبة رفيعة متقدمة بين الامم وحققوا رؤى مبادئه الهاشمية التي وضعت نصب اعيننا بأن يكون له شأن بين الدول رغم كل التحديات التي واجهته. ونحن نستذكر هذا اليوم لا يفوتنا الا ان نترحم على مليكنا الراحل المغفور له الملك الحسين بن طلال الذي وضع الثقة في محلها وعرف كيف يختار الرجال الذين يعرفون في المواقف الصعبة والشدائد. ما نمر به الآن من تقدم وازدهار ما هو الا ثمرة جهد مشترك صنعه رجال اقوياء سوف نبقى نذكرهم ونواصل العمل على خطاهم يتقدمنا جلالة الملك عبدالله الثاني الذي يحرص كل الحرص على بناء الاردن الحديث المتقدم ويحاول رغم كل الصعاب النهوض به وتحقيق الامن والاستقرار لشعبه على كافة الصعد وهذا ما نلمسه نحن من خلال متابعتنا لخطى جلالته وسعيه الحثيث لحل كافة المعضلات التي تواجهنا بصبر وترو وحنكة ودراية آخذا بعين الاعتبار ان الحق يعلو ولا يعلى عليه وان الاردن سيبقى شامخا عزيزا رايته خفاقة ما دام هناك رجال اقوياء يذودون عن حماه يتحدون الصعاب من اجله. كل عام ومليكنا وشعبنا واردننا بالف خير.

فنجان قهوة

الخميس, 26 أيار 2016 09:36 نشرت في فنجان قهوة

 

 _52765

دولة الرئيس الدكتور عبد الله النسور ... السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .... وكل عام وأنتم بألف خير ... بمناسبة الأعياد الوطنية ... وبمناسبة تململ الشعب من وجودكم رئيسا للوزراء وكذلك من النواب لما لاقوه من وعود غير قابلة للتطبيق قطعتها حكومتكم منذ تشكيلها وانطمست ولم يكن للنواب اي دور مؤثر على الحكومة في كثير من القرارات واقرار القوانين. دولة الرئيس ... ان الواقع المرير يدفعنا في البوادي والأرياف والمدن الى العودة الى شرب الماء من الزير والاستغناء عن الثلاجات والبرادات الحافظة للمياه التي لم نعد بحاجة اليها بعدما أصبحت أسعار الكهرباء بالعلالي ونيت الخير موجودة لزيادة أسعارها كمان وكمان فالأولى أن نعود الى حياتنا البدوية القديمة والبسيطة ونستغني عن كل مقومات العصر ومكتسباته الجديدة التي لا نطيق لها حملا على ضوء النقلة التكنولوجية الحديثة والقبضة الحديدية للحكومة والابر التخديرية التي تمنحنا اياها الحكومة والتحذيرية من أننا سنصل الى يوم قد لا تكون فيه رواتب لموظفي الدولة. دولة الرئيس ... كنا نأمل من حكومتكم أن تحافظ على هذه الحضارية بانصاف أصحاب الحقوق والنظر في كل مطلب للمواطنين والعمل على تنفيذه وفقا للقوانين والانظمة المرعية راجيا أن اعلمكم أن المواطن الأردني بفضل الله طيب وصاحب قلب جميل ولا يرغب الاساءة لوطنه وأمنه ومقدراته. دولة الرئيس ... ان الواقع الاقتصادي يا دولة الرئيس أصبح صعباً جداً بالنسبة لكل الأردنيين خاصة وأن حزيران على الأبواب وشد الأحزمة بات قاب قوسين أو أدنى فعلينا العودة الى الشموع او العيش تحت الظلام وما يرافقه من أمور مختلفة قد تسهم في هجرة الأردنيين من وطنهم ولكن الى أين يا دولة الرئيس والمنطقة ملتهبة ؟ والحمل ثقيل ودول الجوار تئن تحت الجراح فهل للحكومة أن ترفق بمواطنيها يا دولة الرئيس نترك باقي الحديث لدولتكم وكفانا شعارات براقة بات يطلقها القاصي والداني دون أن تلاقي اجابة من الحكومة بالنفي أو بالايجاب. دولة الرئيس ... لا نحتاج الى لبن ولا مريس وموعدنا يوم الأربعاء قبل الخميس في فنجان قهوة اما أن يكون طيبا أو تعيسا بعد أن فقد المواطن الأردني كل الأحاسيس وأصبح يراوده ابليس في الاساءة للوطن بالتربيع والتخميس أرجوك يا دولة الرئيس أنا لست مازحاً ولست ساجعاً ولكنني أروي قصة شعب قد ينفجر ذات يوم للحصول على التنفيس من أجل رغيف الخبز.

من هو

الخميس, 26 أيار 2016 09:35 نشرت في من هو

 

اسمـــه الاول على اســـم رسول الامة .. والمصاري بيجبته رزمه.. اسمه الثاني جمع لزائري بيت الله الحرام وبالليل ما بعرف ينام والكل بطرح عليه السلام ويتلعثم بالكلام .. بفكـــر حاله مســـؤول، وهو لا يفعل ما يقول، وهو من طبيعة البشر الغير مسؤول وزي ام العروس فاضي مشغول وبعيش حياته بالعرض والطول واعصابه دايما كول ....وبالعشى بوكل فول .. وزي ايلول ناشف مبلول .. وعمره ما سجل جول ورايح جاي عسامح مول .. الناس منه صابها الملل والكلل ومن الفساد يخشى البلل ويخاف من العلل .. ببيض بره الدار وبنزل يخّيم بفندق عشتار ومحسوب على اليسار ومقالبه مثل غوار ومع الحراك وقف عالدوار وصار معاه اللي صار وما تمسك بشعار ، ولم يكن عضوا بالتيار وترك عشه وطار ويتواسط للسياسيين مقابل الدولار ومن استلم الحقيبة ليله قلب انهار .. يحاضر بالسياسة وعينه على الرئاسه وما معاه من العلم كاسه وسراجه مثل النواسه وسوالفه مضيعه الطاسه .. علاقته طيبة بالنسور وبين الوزارات ماشي وبدور وكان جاره بياع عطور وعنه كشف المستور وسيرة حياته سطر مش سطور .. وبحلم يسكن بقصور وبالرئاسة وقف ناطور فهل عرفتم هذا الامور ..!! حقق حلمه وصار نائب وعلى حب المناصب مش تايب وبحب اللبن الرايب ولمشاكل النواب طايب ..فهل عرفتم هذا الشايب ..

جميع الحقوق محفوظة لجريدة الشاهد الاسبوعية

Top Desktop version