جريدة الشاهد الاسبوعية

Switch to desktop

جريدة الشاهد

جريدة الشاهد

Donec sed odio dui. Maecenas faucibus mollis interdum. Aenean eu leo quam. Pellentesque ornare sem lacinia quam venenatis vestibulum. Maecenas faucibus mollis interdum. Donec id elit non mi porta gravida at eget metus. Donec sed odio dui. Lorem ipsum dolor sit amet, consectetur adipiscing elit.

رابط الموقع:

friojkdiosa6532

الارملة حنان تعيل ثلاثة ابناء وراتب التقاعد لا يكفيهم خبزا  
الشاهد _ فريال البلبيسي
ما اقساها الحياة على ارملة تركت مع ابنائها الصغار وحيدة تصارعهم صعوبة الحياة القاسية وتتقاذفهم الرياح العاتية من كل صوب، الشاهد طرقت باب الارملة حنان واستمعت لشكواها وكان في قلبها غصة وفي عينيها دمعة حارقة لصعوبة الحياة التي تعيشها، فهي وحيدة مع ابنائها، لم يترك لها شيئا يعيلها ولا يد حانية تطرق بابها وتسأل عن احوالها. حنان ارملة منذ عام واحد توفي زوجها تاركا لها ثلاثة ابناء اكبرهم يبلغ من العمر 13 عاما اطفالها ما زالوا صغارا بحاجة الى حنان ورعاية والدهم في هذا العمر، الابناء  تكثر طلباتهم فهم ينظرون الى اصدقائهم فهم يريدون الطعام والحلوى والملابس، يكن الامر تغير بعد وفاة والدهم لقد رحل الوالد الذي كان يحضر لهم ما يريدون رحل بدون رجعة، فقد  كان ابا حنونا لا يرد لهم اي طلب هذا ما تعود عليه ابناء حنان، وتحدثت الام حنان عن التغيير الذي حصل بعد فقدانها والد ابنائها قالت كان زوجي حنونا على ابنائه وكان لا يرد لهم طلبا يطلبونه منه لقد ترك زوجي فراغا كبيرا بعد وفاته وانقلبت حالنا الى الاسوأ فبعد وفاة زوجي لم يطرق بابنا احد ليسأل عن حالنا ويساعدنا في اي شيء لقد عشت صراعا نفسيا سيئا فابنائي يسألون عن والدهم، ويطلبون مني اشياء كثيرة كانت سهلة في السابق وصعبة بعد وفاته، وعشت وابنائي شتاء صعبا وبردا قارصا حيث لم استطع ان اوفر الدفء لابنائي ولم استطع كذلك ان اوفر الحساء والطعام الساخن لهم فالمال قليل لا يكفي لاي شيء ولا لاقل القليل وخصوصا ان اجرة المنزل الذي اعيش فيه مائة دينار شهريا عدا الماء والكهرباء ولا يتبقى من الراتب الذي اتقاضاه من الضمان الاجتماعي الا سبعون دينارا فقط وهذا لا يكفي لاعالة اسرة من ثلاثة افراد وانا امهم وابنائي ما زالوا صغارا وطلباتهم الدراسية واليومية كثيرة وناشدت الام الارملة حنان اهل الخير الوقوف الى جانبها لان الحياة قاسية جدا والمعيشة غالية.  
ونحن بدورنا نقول لاهل الخير في بلدنا الحبيب ان ما يتبقى من راتب الضمان الاجتماعي لا يكفي الخبز لوحده ونرجو من اهل الخير الوقوف الى جانب هذه الارملة.   

ضيف على الهاتف

الأربعاء, 29 تشرين1/أكتوير 2014 09:01 نشرت في اجتماعي

bgfhrd45645

ضيف على الهاتف  
الشاهد _ فريال البلبيسي
عطوفة باسل الطراونة المنسق العام الحكومي لحقوق الانسان في رئاسة الوزراء  
* بماذا تبدأ صباحك؟
- استيقظ على وقت صلاة الفجر ثم اتناول فنجان قهوة مع التصفح بالصحف اليومية ثم الالكترونية، ثم اتناول الوجبة الصباحية الخفيفة (اللبنة والزيت والزعتر مع كوب من الشاي وبعدها اتهيأ للخروج للعمل واكون دائما في مكتبي في الساعة الثامنة صباحا.
* هل انت عصبي المزاج؟
- في بعض الاحيان اغضب وغضبي يأتي في بعض الاحيان على امور العمل فقط
* موقف افرحك؟
- فرحت بعدة مواقف لكن اهمها تفوق ولدي ابراهيم في التوجيهي ودراسته للحقوق في الجامعة الاردنية كوالده وجده وجد جده.
* موقف احزنك؟
- حزنت جدا يوم وفاة والدي رحمه الله وكنت حينها في التوجيهي وفقدت ايضا اصدقاء عزيزين على قلبي، وعلى الصعيد العام فقداننا للملك الحسين رحمة الله عليه وصدام حسين.
* ماذا تكره؟
- الكره النفاق والرياء
*ماذا تحب؟
- احب الوفاء
* اهم اكلة تفضلها؟
- ورق الدوالي بدون لحمه انا رجل نباتي
* وفي الحلويات؟
احب العوامة واحب حلويات ناشد اخوان وهي حلويات قديمة وهي مجموعة من الملبس القديم
* هل انت رجل مدخن سيجارة ام ارجيله؟
- انا ادخن السيجارة فقط لا احب الارجيلة
* لو عدت للمنزل ولم تجد طعام الغذاء جاهزا كيف تتصرف؟
- في حياتي لم اطلب من زوجتي ان تطبخ اية اكلة بعينها انا اساعد زوجتي في اعداد الطعام وطهيه واذا عدت للمنزل ولم اجد طعاما اتناول حواضر البيت وهي اطيب شيء بالنسبة لدي
* زواجك كان تقليديا ام عن معرفة سابقة؟
- زواجي تقليدي وعلاقة تاريخية بين جدي وجدها
* زوجتك ربة بيت ام موظفة؟
- زوجتي ربة بيت بامتياز فقد قامت على تربية ابنائي ورعايتهم التربية الجيدة والصحيحة ولها كل الاجلال والتقدير
* ما الطباع التي تفضلها بزوجتك؟
-هدوءها وحكمتها
* لو طلب منك حمل حقيبة وزارية ماذا تختار؟
- افضل اي حقيبة ثقيلة
* السير ة الذاتية؟
- شهادة البكالوريوس في القانون من الجامعة الاردنية في عام 1990 - 1991. - عملت ستة شهور بالصحافة اول تخرجي  - مدير عام لحوادث الساعة اسبوعية - وبعد ستة شهور تم تعييني في رئاسة الوزراء مساعدا لرئيس قسم الشؤون السياسية والبرلمانية - مقررا للجنة صياغة الرد علي الخطاب الملكي السامي - رئيس وحدة حقوق الانسان في رئاسة الوزراء 1995 - اجازة للعمل مدير تنفيذي في العرب اليوم 1997 - 1998 - وفي عام 1999 اخذت اجازة اخرى من رئاسة الوزراء وعملت مديرا عاما لجريدة البلاد - انتقلت للعمل مستشارا في مؤسسة الاذاعة والتلفزيون في عام 2000 - مستشارا لامين عمان في عام 2001 - انتقلت مساعدا لرئيس جامعة مؤ تة لشؤون الاعلام والعلاقات والتعاون لمدة ثلاثة اعوام - تعينت مستشارا للناطق الرسمي باسم الحكومة. - ومديرا عاما للمركز الاردني للاعلام والذي حل محل وزارة الاعلام بعد الغاء وزارة الاعلام لمدة ثلاثة اعوام ونصف - انتقلت الى رئاسة الوزراء مستشارا لرئاسة الوزراء  - تم تعييني قبل عام 2014 في وظيفة المنسق العام الحكومي لحقوق الانسان في رئاسة الوزراء


jaaaaaaajjjo9652
جلالة الملك عبدالله سعى لها من خلال اعضاء مجلس العموم البريطاني  
اعتراف بريطانيا بدولة فلسطين خطوة نحو اقتداء الدول الاوروبية بها    
الشاهد – عبدالله محمد القاق  
أقر مجلس العموم بالاسبوع الماضي بأغلبية 274 عضوا ورفض 12 عضوا مذكرة تطالب الحكومة البريطانية بالاعتراف بفلسطين دولة مستقلة . في ضوء المذكرة التي تقدم بها حزب العمال المعارض  والتي جاء فيها "  ان هذا المجلس يعتقد بأنه يجب على الحكومة ان تعترف بدولة فلسطين إلى جانب دولة إسرائيل باعتبار ذلك اسهاما في ضمان تطبيق حل الدولتين عبر التفاوض".  وبالرغم  من ان هذه المذكرة لا تلزم الحكومة البريطانية الاخذ بها ، الا انها خطوة تكفر عما اقدمت عليه بريطانيا من منح اسرائيل  فلسطين عبر وعد بلفور المشؤوم منذ نحو ماية عام . وقد  واستبق ديفيد كاميرون نتيجة التصويت قائلا ان نتيجته لن تؤثر على سياسة الحكومة البريطانية.  والواقع ان  جلالة الملك عبدالله الثاني   قد سعى خلال زيارته الى بريطانيا  لتحقيق هذا الطلب خلال اجتماعاته بعدد من اعضاء مجلس العموم  حيث كان لجلالته نشاطات مختلفة معهم، اضافة الى ان جلالته حرص دوما على حضور القضية الفلسطينية في كافة زياراته وفي كافة المحافل الدولية، مع التأكيد على ضرورة حل القضية وانهاء الصراع.
 وبالرغم ان قرار مجلس العموم غير ملزم، كما يقول رئيس الوزراء الاردني الاسبق طاهر المصري  لكن له رمزية هامة في هذه الايام من بضع نواح فنحن لا نريد المبالغه بانه جاء تصحيحا لوعد بلفور الظالم ولا نريد القول، انه تكفير عن ذنوب بريطانية قديمه لكنه،كما اشار لصحيفة الدستور الاردنية  يأتي في هذا السياق، اضافة الى ان القضية الفلسطينية تمر الان في ادق مراحلها لان حكومة نتنياهو رافضة التعامل  على اساس حل دولتين انما على اساس احتلال كامل وربما يصل الى ضم بعض اراض اضافية لاسرائيل.
اما رمزيته الثانية اضاف المصري ان بريطانيا عندما تتخذ القرار باغلبية قوية من قبل مجلس العموم لايمكن الا ان يكون بتفاهم مع دول حليفة لها مثل الاتحاد الاروروبي واميركا، ذلك ان وزير خارجية اميركا لم يحقق نجاحات في ملف السلام بسبب تعنت نتنياهو فاراد الدخول من «الشباك» لحل التعنت الاسرائيلي فبدأ التلويح لها بأنه طفح الكيل وسوف تتخذ خطوات لصالح الموقف التي بالاساس هذه الدول كافة مقتنعة به.وطالب المصري القيادات الفسطينية ان تتحد وتتفاهم وتنسى كل الامور الداخلية، واستثمار هذه الحالة، مضيفا «اعتقد ان ما تم في مجلس العموم تم برضا الاميركان واشارة لاسرائيل تحديدا بعد عدوانها على غزة وما تلاه من تبعات ليأتي القرار البريطاني الرمزي ليفتح المجال لنقاش اوسع من السابق لاسرائيل" 
 لقد ولدت فكرة مشروع القرار كما يقول المحلل السياسي  علي الصالح  خلال مؤتمر حزب العمال السنوي الذي انعقد في مدينة مانشستر شمال إنكلترا في أيلول/ سبتمبر الماضي، حسب ما قاله نبيل شعث مفوض العلاقات الدولية في حركة فتح، الذي دعا الى المؤتمر. وتقدم بالمشروع النائب العمالي غريهام موريس.  يذكر فإن مدينة مانشستر البريطانية شهدت بداية فكرة وعد بلفور المشؤوم لعام 1917 الذي قسم فلسطين الى دولتين يهودية وعربية. وحصل ذلك عندما نجح سي بي سكوت رئيس تحرير صحيفة «الغارديان» التي كانت تعرف منذ تأسيسها في عام 1821بـ «مانشستر غارديان»، في مطلع القرن العشرين، بالجمع بين صديقيه حاييم وايزمان (الذي انتخب اول رئيس لإسرائيل) وجورج لويد الذي كان وزير الحرب في بريطانيا في حفل أقامه. ووعد لويد وايزمان بجمعه بزميله وزير الخارجية أرثر بلفور الذي اقتنع بالفكرة وأصدر وعده المشؤوم. في الثاني من تشرين الثاني/ نوفمبر 1917.
غير ان الأكثرية في الحزب  كما يقول الصالح في القدس العربي اقترحوا في المؤتمر عدم الانتظار حتى  موعد الانتخابات ومن هنا جاءت فكرة  اتخاذ خطوة جريئة بعقد جلسة خاصة لمجلس العموم لبحث الاعتراف بدولة فلسطين. وستجري الانتخابات البرلمانية في بريطانيا في شهر أيار/ مايو المقبل.
 والواقع فان أهميته تكمن في ان عدد المشاركين في الجلسة كان كبيرا رغم كل التوقعات بعكس ذلك.. وثانيا انه يشكل خطوة غير مسبوقة في التاريخ الدبلوماسي البريطاني. ويشكل انتصارا لجمعيات أنصار فلسطين، ويخص بالذكر لجنة التضامن مع الشعب الفلسطيني التي كان لها دور أساسي ومحوري في إنجاح مشروع القرار.. ولجنة التضامن هي آلتي دعت البريطانيين الى الكتابة لنوابهم لحثهم على المشاركة في جلسة فلسطين والتصويت لصالح الاعتراف. اما على الصعيد الاوروبي فإن مثل هذا القرار سيشكل حافزا وبداية لحراك في الدول الأوروبية الاخرى خاصة وانه يأتي بعد قرار الحكومة السويدية الجديد الاعتراف بفلسطين، وكذلك بعد تصريحات وزارة الخارجية الفرنسية بأنه لا بد من الاعتراف بدولة فلسطين في يوم ما. وعبر نبيل شعث عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عن تفاؤله ازاء امكانية اعتراف  فرنسا بدولة فلسطين، وان هناك تقدما في الموقف الفرنسي على حد قوله لكن الجانب الفرنسي لم يعط تاريخا محددا لذلك، ويقول شعث اذا نجح التصويت في مجلس العموم البريطاني وقد نجح، واعترفت  فرنسا ايضا فإن 12 دولة اوروبية اخرى ستلحق بالركب وتعترف بفلسطين.
اما على الصعيد الاسرائيلي فإن قرار مجلس العموم يشكل هزيمة اولا للوبي الصهيوني وأنصار  اسرائيل سواء في البرلمان او في خارجه. وثانيا هزيمة للدبلوماسية الاسرائيلية بقيادة الوزير المتطرف افيغدور ليبرمان وسفارتها في لندن اللذين لم يوفرا جهدا لوأد هذه المحاولة في مهدها. وبعد فشلهما في ذلك حاولا إقناع النواب بعدم المشاركة. وعندما فشلت هذه المحاولة لجآ الى اضافة تعديل لمشروع القرار بربط الاعتراف بالتوصل لحل سلمي.. وفشلت محاولة التعديل ايضا وصوت النواب بهذا العدد الكبير غير المتوقع لصالح الاعتراف بفلسطين دون قيود.
وتعمل السلطة الفلسطينية مع المجموعة العربية والدول الاسلامية وعدم الانحياز ضد إرادة الادارة الأمريكية التي أعلنت رفضها للمشروع في غير مناسبة، من اجل الحصول على 9 أصوات من أصل 15، داخل مجلس الامن لضمان عرضه بالورقة «الزرقاء» بحدود الحادي والعشرين من تشرين الاول/ اكتوبر الجاري، عبر الأردن الدولة العربية الوحيدة في المجلس.
والمعارضة الامريكية للمشروع الفلسطيني لا تتمثل فقط بالتهديد باستخدام حق النقض(الفيتو) بل بالعمل والضغط على الدول الأعضاء بعدم تأييد المشروع وتأجيله الى ما بعد الانتخابات النصفية للكونغرس المزمعة في الشهر المقبل. القرار  على جانب كبير من الاهمية في هذه المرحلة الراهنة خاصة بعد انتصار غزة  على الاحتلال الاسرائيلي في عدوانه على غزة
  رئيس تحرير سلوان لوان الاخبارية   

جميع الحقوق محفوظة لجريدة الشاهد الاسبوعية

Top Desktop version